كافاني يمر بأفضل فتراته هذا الموسم مع باريس سان جيرمان
سبورت 360 -

صنع جانجون المفاجأة بإقصاء باريس سان جيرمان من ربع نهائي كأس الرابطة الفرنسية بعد ان تغلب عليه بهدفين مقابل هدف في مباراة دراماتيكية أقيمت على ملعب حديقة الامراء معقل الفريق الباريسي.

ولم يتهاون المدرب توماس توخيل بهذه المباراة، وقرر الدفع بمعظم نجومه الأساسيين بما فيهم الثنائي الرائع كيليان مبابي ونيمار، بينما ظل إدينسون كافاني على مقاعد البدلاء، لكنه اشترك كبديل في الشوط الثاني.

وسيطر باريس سان جيرمان على مجريات الشوط الأول بشكل كامل، لكنه فشل في صناعة الكثير من الفرص، وعجز أيضاً عن هز شباك المرمى، لينتهي الشوط بالتعادل السلبي.

وكثف سان جيرمان الضغط مع بداية الشوط الثاني، ونجح في تسجيل أول أهداف المباراة عن طريق نيمار بحلول الدقيقة 62 من علامة الجزاء، لكن هذا التقدم لم يستمر سوى 17 دقيقة فقط، حيث نجح الضيوف في خط هدف التعادل من ركلة جزاء أيضاً نفذها يني نجباكوتو.

وفي الوقت الذي كان يبحث فيه باريس سان جيرمان عن تسجيل هدف الفوز والتأهل إلى نصف النهائي، حصل جانجون على ركلة جزاء ثانية في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع، ونجح ماركوس تورام في تحويلها إلى هدف وإقصاء نيمار ورفاقه من البطولة.

يذكر أن باريس سان جيرمان حقق لقب البطولة في السنوات الخمسة الماضية، وكان مرشحاً فوق العادة للفوز باللقب للمرة السادسة نظراً للنتائج الرائعة التي يحققها في الدوري، لكن جانجون كان له رأي مخال.