السجن 3 سنوات لبريطاني قطع الإنترنت عن ليبيريا
الخليج الجديد -

السجن 3 سنوات لبريطاني قطع الإنترنت عن ليبيريا

قضت محكمة بريطانية، بالسجن 3 سنوات، على هاكر بريطاني بسبب عملية قرصنة إلكترونية، أسفرت عن قطع الإنترنت عن دولة ليبيريا بأكملها.

وحسب "سي إن إن"، فإن "دانيل كاي"، البالغ من العمر 30 عاما، شن عدة هجمات إلكترونية على شركة الاتصالات الليبيرية "لونستار" في أكتوبر/تشرين الأول 2015، وصلت قوتها إلى قطع الإنترنت عن هذه الدولة الواقعة غرب إفريقيا.

وقالت الوكالة البريطانية لمكافحة الجريمة، إن أحد كبار الموظفين في شركة "سيلكوم" منافسة "لونستار"، استأجر الهاكر البريطاني لشن الهجمات الإلكترونية، لكن لا يوجد ما يثبت أن شركة "سيلكوم" كانت على علم بذلك.

وأقر "كاي"، بأنه مذنب واعترف بإنشاء شبكة "بوتنت"، وهي مجموعة ضخمة من الأجهزة التي تم اختراقها عن طريق الإنترنت.

واستخدم "كاي"، شبكة "البوتنت" عندما كان يعيش في قبرص، لتنفيذ "هجمات الحرمان من الخدمة" (DDoS) على شركة "لونستار".

من جانبه، قال رئيس وحدة مكافحة الجرائم الإلكترونية في بريطانيا "مايك هوليت"، أن "كاي" كان يعمل كـ"هاكر للإيجار"، وإن نشاطاته أضرت بعديد من الأعمال في عدة دول حول العالم، وضحاياه خسروا ملايين الدولارات.

ومن القضايا الأخرى المتهم فيها "كاي"، هي تنفيذ هجمات إلكترونية على شركة اتصالات ألمانيا، أثرت في نحو مليون عميل للشركة في نوفمبر/تشرين الثاني عام 2016.



إقرأ المزيد