سوريا.. مصير حقول النفط شرق الفرات
روسيا اليوم -

تابعوا RT على

بعد يوم من اتفاق روسي تركي أسس لتوازنات ميدانية بالشمال السوري، عادت موسكو لتعلن ضرورة عودة حقول النفط في شرق الفرات لسيطرة الحكومة السورية واحترام وحدة الأراضي السورية وسيادتها.

يأتي ذلك بعد يومين من حديث وزير الدفاع الأمريكي مارك إسبر عن بحث إدارة ترامب إبقاء بعض القوات الأمريكية في أجزاء من شمال شرق سوريا قرب حقول النفط مع قوات سوريا الديمقراطية، بهدف ضمان عدم سيطرة تنظيم الدولة الإسلامية أو مجموعات أخرى على النفط..
يأتي ذلك فيما كشفت وسائل إعلام أمريكية أن خطة البنتاغون بشأن مصير القوات الأمريكية في سوريا لم تتضمن حماية حقول النفط في مناطق الأكراد إلا لجعلها تروق للرئيس دونالد ترامب المتمسك بسحب كل القوات من هناك.
فما هي احتمالات عودة آبار النفط شرق الفرات إلى الحكومة؟ وهل تقبل قوات سوريا الديمقراطية بتسليم حقول النفط أسوة بالمناطق الأخرى؟ وما حقيقة دور القوات الأمريكية المتبقية هناك؟

تابعوا RT على


إقرأ المزيد